هل ترغبين في متابعة نمو وتطور جنينك والتغيرات التي تحدث في جسمك خلال أسابيع الحمل مجانا وبالصور؟

 سجلي الآن 

مواضيع ذات صلة

مراحل الولادة

مراحل الولادة

إعداد / عماد العونى

هل أنتِ حامل للمرةِ الأولى وستلدين طبيعيّاً ؟ هل تتساءلين حول ما ينتظرك عند الولادة؟ وكم ستكون مدة الولادة أو مقدار الألم؟ كيف تعلمين بأن الولادة قد بدأت؟ إليكِ بعض الإجابات عن أسئلتك حول مراحل الولادة .

إن الأسابيع الأخيرة من الحمل تُظهر تغيّرات عديدة تنبئ باقتراب قدوم الطفل، وعندما يصل تكوين الجنين إلى درجة تمكّنه من الحياة خارج الرّحم ، تتوالى بعد ذلك سلسلة من الأحداث، وقد تلاحظ الحامل بأن الطفل قد نزل إلى أسفل البطن تمهيداً للخروج، لكن لا أحد يستطيع الجزم بالموعد الدقيق للولادة.

تقول هدى 24 سنة, سيدة حامل للمرّة الأولى (في الشهر التاسع) من الرياض “أصبحت أتنفس بشكل أفضل ولكن ازداد دخولي إلى المرحاض وازداد الألم في أسفل الظهر والبطن ” .

ويقول الدكتور عثمان العسلي أخصائي نسائية وتوليد في مستشفى الحمّادي في مدينة الرياض المملكة العربية السعودية ” مع اقتراب موعد الولادة ، يزداد الألم في أسفل البطن والظهر وهذا أمر طبيعي ولا يدعو للقلق لأن الجنين يتغير موقعه ليصبح أقرب للرّحم وقد يترافق مع ذلك ازدياد الانقباضات في منطقة الرّحم” .
إقرئى ايضاً : أشهر الحمل الأخيرة

مراحل الولادة يمكن تلخيصها بثلاث مراحل أساسية وهي:

المرحلة الأولى: المخاض

مراحل الحمل

المخاض هو المرحلة الأولى من مراحل الولادة تستمر لبضع ساعات.

إن المخاض مرحلة أساسية لرحلة الجنين عبر الجهاز التناسلي عند الأم، ويستمر لمدة طويلة نسبياً تعاني خلالها الأم من آلام التقلصات والانقباضات، حيث ستعاني الأم من الانقباضات والتي تستمرّ إلى مدّة دقيقتين تقريباً وتتكرر كلّ فترة حسب تقدّم الجنين، وتكون علامات المخاض كما يلي :

  1. الألم المتزايد أسفل الظهر
  2. التقلصات المنتظمة
  3. ظهور سيلان مهبلي غزير
  4. ظهور سيلان مهبلي مخاطي – ومدمي

هناك ملاحظة هامة جداً لابد من الإشارة إليها وهي أن المخاض قد يبدأ بتمزق جيب المياه مع تدفق السائل فجأة من المهبل وفي هذه الحالة على المرأة أن تخبر الطبيب فوراً وأن تعمل بتوجيهاته التي ستكون بضرورة مجيئها إلى المستشفى.

أول خطوة في مرحلة المخاض هي أن يتمدد عنق الرّحم من 0-4 سنتيمتر وهذه الخطوة من الممكن أن تستمر من 6 إلى 10 ساعات وتختلف بالطبع من حالة ولادة إلىأخرى ودائماً ما نقول أن في مراحل الولادة الطبيعية للبكر أو الابن الأول تطول هذه الخطوة قليلاً وتكون التقلصات في هذه الخطوة الأولى ليست عنيفة بل خفيفة ومحتملة وتحدث على فقرات متباعدة وغير منتظمة.

الخطوة الثانية من المخاض هي التي يتوسع عنق الرحم فيها بمقدار من 4 -7 سنتيمتر وفى هذه الخطوة تتقارب التقلصات وتصبح أكثرحدّه وتحدث كل 3 إلى 5 دقائق وتستغرق هذه المرحلة من مراحل الولادة من 3 إلى 6 ساعات ويمكن في هذه المرحلة ظهور بقع دم أو انفجار كيس الماء المحاط بالجنين.

الخطوة الثالثة والأخيرة في مرحلة المخاض هي التي يمتد فيها عنق الرّحم حوالي 10 سنتيمتر وهذه المرحلة تستغرق من 20 دقيقة إلى ساعتين وفيها تكون الانقباضات قوية ومتقاربة للغاية يفصل بينها عدة دقائق أو ثوان ويمكن أن تشعرالحامل برغبة في الغثيان وبها يتم الانتقال إلى المرحلة الثانية من مراحل الولادة الطبيعية.

المرحلة الثانية : مرحلة خروج الجنين

مراحل الحمل

مرحلة الدفع من مراحل الولادة لخروج رأس الجنين وتستغرق حوالى ساعتين أو أكثر.

يكون الفرق بين مراحل الولادة الطبيعية ومراحل الولادة القيصرية بعد انقضاء خطوات المرحلة الأولى والدخول في المرحلة الثانية ففي مراحل الولادة القيصرية يمكن أن يمتد عنق الرحم ولكن يوجد مشاكل في الولادة تتسبب في حدوث الولادة القيصرية دون حدوث باقي مراحل الولادة.

 أما في الولادة الطبيعية فبعد أن تنتهي مرحلة تمدد عنق الرحم نبدأ مرحلة جديدة من مراحل الولادة الطبيعية وهى مرحلة الدفع وهذه تستغرق حوالي ساعتين أما في مراحل الولادة الطبيعية للبكر أو الطفل الأول يمكن أن تستغرق أكثر من هذا وتبدأ الأم فيها بالدفع بالتزامن مع الانقباضات التي أصبحت متقاربة وقوية للغاية حتى يتم ظهور راس الطفل من فتحة المهبل وفى هذه المرحلة من مراحل الولادة إذا كان الطفل ضخم أو تعانى الأم من أي مشكلة يجب أن يحدث الطبيب شق في منطقة المهبل ليساعد في تمرير الطفل أو يمكن استخدام الشفط لخروج الأطفال أصحاب الرؤوس الكبيرة.

في هذه المرحلة ينصح بأن تنفسي بعمق وقومي بشهيق وزفير عميقين مع الدفع قدر المستطاع واستريحي بين المرة والأخرى، حاولي تهدئة نفسك والتحمل وعدم الصراخ لأن هذا لن يخفف من ألمك وسيرهقك أكثر .

هل هناك ما يمكنه أن يخفف الألم؟

هناك بعض الأدوية المهدئة عبر الحقن الوريدي لكن حسب تقدير الطبيب لحالة السيدة فيقرر نوع الدواء وكميته.

وهناك ما يسمى الآن الولادة دون ألم من خلال مسكن يحقن بين فقرات الظهر في العمود الفقري بعد تخدير المنطقة موضعيًا ، ولكنه لا يمنع الألم تمامًا لأنه لا يحقن إلا قبل 30 دقيقة قبل الولادة مباشرة. تشعر به السيدة خلال 10 دقائق فتشعر بأطرافها السفلية وقد بدأ فيها بعض التنميل وتصبح تقلصات الرحم والطلق أقل.

اقرئى ايضاً: النصائح الذهبية لتخفيف آلام الطلق بفعالية

المرحلة الثالثة : مرحلة خروج المشيمة

مراحل الحمل

مراحل الولادة الأخيرة هى خروج المشيمة بعد دقائق معدودة من خروج الطفل.

لاتنتهي مراحل الولادة الطبيعية بخروج الطفل فهناك شيءآخر يجب إخراجه حتى تتم مراحل الولادة الطبيعية بسلام ألا وهى المشيمة فآخر مرحلة من مراحل الولادة الطبيعة بالتفصيل هي خروج المشيمة والتي تخرج بعد دقائق معدودة من خروج الطفل ويصاحب خروجها تشنج خفيف أو آلام بسيطة وفى هذه المرحلة إذا لم يتم خروج المشيمة بشكل كامل فيلجأ الطبيب إلي إخراجها بنفسه حتى لاتتسبب في مشاكل صحية للأم بعد ذلك.

مهما كانت مراحل الولادة الطبيعية قاسية وصعبة فبالتأكيد هي أقل خطورة من مراحل الولادة القيصرية ففي النهاية لايوجد ولادة بدون الم وقد فطر الله سبحانه وتعالى كل امرأة على أن تتحمل هذا الألم الذي على الرغم من قسوته فهو يحمل لها أجمل هدية .

Image Credits: shutterstock.com, Showface | Dreamstime.com, Science Pics | Dreamstime.com, Martin Valigursky | Dreamstime.com.